أزمـة الأوطــان بين السلطة و بين الإخــوان

March 24, 2011 by · 2 Comments
Filed under: Articles, مقـــالات عربيـــة 

بقلم

نضـال صـقر

في محاضرة عن الشرق الأوسط بجامعة أمريكية عريقة، تطرق المحاضر إلى تحليل نشوء الدولة “الشرق الأوسطية” المعاصرة كنموذج للدولة الهامشية غير الفاعلة.  ثم تحدث المحاضر عن جماعة الإخوان المسلمين حيث وصفها بأنها أوسع الحركات العالمية إنتشاراً، و أرقاها تنظيماً، و أكثرها تأثيراً على صعيد العالم أجمع.

محاضرنا هذا لم يكن عربياً أو مسلماً أو منتمياً إلى جماعة الإخوان المسلمين، و إنما باحثاً أكاديمياً مستشرقاً عمل في عدد من جامعات الشرق الأوسط و الجامعات الأمريكية.  و إن كان وصف الباحث للإخوان يدق نواقيص الخطر لكل من الأنظمة الحاكمة في الشرق الأوسط والقوى الدولية الحريصة على تكريس واقع العجز و الفشل في المنطقة العربية بشكل خاص، إلا أنه يطرح قضية محورية لا يمكن تجاوزها عند الحديث عن واقع الأمة العربية و الإسلامية من جانب و عن السلام و الوئام العالمي من جانب آخر.  و لابد من التنويه بأن أي مناقشة موضوعية لعنوان هذا المقال يحتاج إلى أبحاث تحليلية مستفيضة نحاول هنا التطرق إلى ملامح من بعض جوانبها. Read more

هنيـــئاً لمصـــر…و لكن

March 22, 2011 by · 4 Comments
Filed under: Articles, مقـــالات عربيـــة 

*بقلم نضال صقر

خرجت مصر من عرس ديموقراطي يزيد من ثورتها حضارية و تألقاً.  أداء المصريين في الإستفتاء على التعديلات الدستورية هو بحد ذاته إنجاز يحسب للمصريين و مصر يضيف إلى رصيد ثورتها الغراء.  هذه الثورة، كما أصررنا منذ البداية، تمثل نموذجاً للتغيير الحضاري و المجتمعي غير المسبوق و الذي يمثل و لا شك بداية إعادة صياغة نظرية الثورة و كتابة تاريخ الثورات برمته من جديد.

منذ اليوم للإعتصام كنت أكدت لشباب الثورة أن إعتصامهم هذا سيجعل من ميدان التحرير و الإنسان المصري القبلة الأولى “للسياحة الحياتية” في مصر، و هو ما شاهدناه لحد الآن من إصرار كبار الزوار و السياح على زيارة ميدان التحرير، و معايشة الواقع اليومي للمصريين في محاولة للتعرف على سر هذا الإنجاز الفريد.

الحقيقة أن هذا الإنجاز لم يكن ليخرج بالشكل الذي خرج به لولا قدر الله و رحمته و عنايته.  من عايش تجربة الثورة أدرك بما لا يدع مجالاً للشك أن هذه الثورة لم تكن إلا إستنزالاً للرحمات، و كأن الله إطلع على ظلم العباد و آهات الثكالى و عوز المحرومين و إخلاص المتضرعين، و أذن لهذه الأمة بفرج من عنده و رحمة فكانت الثورة صياغة ربانية لا فضل فيها لأحد سوى الله وحده، و هذا ما إستشعره جميع المؤمنين في الميدان من مسلمين و مسيحيين و حتى غير المؤمنين. Read more

علِّي و علِّي و علِّي الصوت

موقف الشــرعية الثــورية من التعديلات الدستورية

بقلم* نضال صقر

كنا نهتف أثناء الثورة بهذا الهتاف ضد الطاغية الذي جثم على صدر الوطن لثلاثة عقود.  أما الآن و للأسف أخذنا نردد نفس الهتاف و لكن ضد بعضنا بين معارض للتعديلات الدستورية و مؤيد لها.

في الحقيقة التعديلات الدستورية تمثل أولى التجارب الديموقراطية خارج محيط ميدان التحرير، إذ أن كل يوم من الإعتصام كان يحفل بضرورة الإختيار بين مواقف مختلفة، إجتازها الثوار جميعها بمنتهى الحضارية التي ميزت ثورة الأحرار في مصر.  و يغيب علينا جميعاً أن الأولوية المطلقة هي للمشروع الوطني برمته و أن المسائل الإجرائية لفترة إنتقالية لا  يجب أن تأخذ منا كل هذا العبث و التأويل و إعادة التأويل، بل و إن قمة العبث ما رأينا من قيام البعض بمحاولة الحجر على الرأي الآخر عن طريق رفع دعاوى قضائية لوقف الإستفتاء، و هي ذات التقاليد التعسفية للنظام السابق الذي أسقطته الثورة.

لو إستعرضنا الجدل الدائر حول التعديلات و أسبابه لوجدنا أنه يعود لأي سبب سوى مصلحة مصر الثورة و حقيقة مصر الثورة، و هذا أمر غير مستبعد حيث أن “رموز الفتنة” لم تصنعهم الثورة، بل و يجهدون في محاولة نسب الثورة لأنفسهم و أبوتهم الروحية لها، في حين أن الثورة لم تأت إلا بقدر من الله و عنايته و بإخلاص الثوار، و هذا ما يعرفه كل من شارك في الثورة.  هذا بالإضافة إلى وجود عناصر لاتمثل حتى الأقلية تهدف لإستغلال فتنة التعديلات و الحشد لرفضها و ذلك كستار لإلغاء بنود دستورية محل إجماع من الأغلبية Read more

مصر بين العبث السياسي و بناء الدولة

March 12, 2011 by · 2 Comments
Filed under: Articles, مقـــالات عربيـــة 

بقلم نضال صقر

تمر مصر الآن بمرحلة بالغة الخطورة من تاريخها، كما و تمر ثورة الأحرار بمصر بمرحلة هي الأخطر حتى الآن منذ إندلاع الثورة في الخامس و العشرين من يناير.

يجيب هذا المقال على تساؤلات عدة يطرحها الشارع المصري، و أهمها:

1. ماهية الحراك السياسي الحالي و سباق الترشيحات.

2. الموقف من التعديلات الدستورية، و التصويت عليها.

3. من ننتخب رئيساً.

4. الموقف من أي إنتخابات قادمة.

5. ماذا نفعل الآن. Read more